×

رسالة الحالة

Active context: home

مركز الرسالة

مركز الرسالة للعلاج بل الحجامة وطب الأعشاب والتغذية 100%

يقع المركز في اليمن بالعاصمة صنعاء يديره الدكتور/ قيس ألنظاري حيث أن للمركز كوادر لها خبرة عملية في مجال الحجامة وكذالك يستقبل عدد من المدربين ويقوم بتدريبهم تحت إشراف الدكتور قيس ألنظاري 

هو مركز طبي متخصص في الوسائل العلاجية الطبيعية الحديثة والقديمة وخاصة في مجال العلاج بل الأعشاب الطبية و الحجامة

رؤية المركز
في مركز الرسالة للعلاج نملك رؤية واضحة جلية لأسس طبيعية  والاستفادة من الأدوية ألطبيعيه بطرق العلاجية الطبيعية البديلة  واستخدامها في علاج أمراض العصر التي أصبحت  علاجه في زمننا لعرض التهدئة الألم فقط لغير  كما أننا في مركز الرسالة للعلاج نسعى لإعداد كوادر مؤهلة ذو كفاءة عالية تلبي طموحات الواقع
 

Latest News

04

Apr 2016

عن مركز الرسالة

By: admin | Tags:

يقع المركز في اليمن بالعاصمة صنعاء يديره الدكتور/ قيس ألنظاري حيث أن للمركز كوادر لها خبرة عملية في مجال الحجامة وكذالك يستقبل عدد من المدربين ويقوم بتدريبهم تحت إشراف الدكتور قيس ألنظاري 

03

Apr 2016

ابدأ من هنا .. شخص مرضك تعرف اين علاجك

By: mohmmed | Tags:

علاجنا هو علاج طبيعي يعالج مباشرة وليس مهدئ أو منظف للقولون بل هو علاج نهائي بإذن الله وليس له أي ضرر جانبي  ومدة استخدام العلاج  35 يوم في الأيام الأولى من استخدامه تشعر بفارق مباشرة لأنه سريع التأثير وخاصة من الجانب النفسي

انواع الامراض

Depe

بسبب فساد الإنسان في طرق التغذية وتغير طبيعتها وعكس  توازن الحياة أصبحت الأمراض تتصاعد بوتيرة كبيرة لأقبل لنا بها منذ بدء الإنسان التعدي على حياته الطبيعية التي خلقها الله سبحانه

قال تعالى " ظهر الفساد في البر والبحر بما كسبت أيدي الناس "(سوره الروم) .. وعن أبي هريرة رضي الله عنه قال قال  رسول الله صلى الله عليه وسلم  ((أعمار أُمَّتِي ما بين الستين إلى السبعين، وأقلُّهم مَن يجاوز ذلك))؛ صحيح الجامع: 1073

لماذا أصبحت حياتنا قصيرة لان رسول الله صلى الله عليه وسلم  كان يعلم انه سوف يأتي  زمان يغير الإنسان توازنه الطبيعي في الأكل والشرب والنوم الخ... فتسبب اللامراض والأوبئة لهذا كان الإنسان قديما يأكل الطعام ويقول كم سيزيد من عمري فأما في زماننا أصبح الإنسان يأكل أي طعام ويقول كم سينقص من عمري .

النمط الغذائي يتغير بتغير الزمان فكان الإنسان في قديم الزمان يبحث عن لقمة العيش ليومه أو حتى للساعة التي هو فيها ويمر عليه أيام بقله من الطعام وان وجد لا يتعدى صنفا أو صنفين كاللبن والتمر والسمن  ولديهم حركة جسمانية عالية يبذلون مجهودا عضليا كبيرا من أجل لقمة العيش أو الدفاع عن النفس وكانت الأمراض اقل في التعددية والنوعية ازداد عدد السكان وتغير نمط الحياة وتعددت الأصناف وطرق إعداد الطعام وازداد عدد المطاعم وتغير التوازن الطبيعي  في العالم بشكل أوسع وازداد اعتماد الأسر علي الأكل من خارج المنزل والوجبات أصبحت تفتقر إلى اكتمال الوجبة من الناحية الغذائية أحيانا واختلفت مدت وجود الأكل في أماكن التبريد وطرق حفظها ولهذا مع تغير التوازن الطبيعي في تغذيه الإنسان أصبح الطعام والشراب لأجل الشبع فقط لا غير وكذالك قام الإنسان بتعدي على صحته بان يتعاط مشروبات غازيه لأقبل لها في أجسمنا وكذالك أصبح علاجنا لهذه الإمراض بل ألا دويه الكيماوية الذي تقوم بل تفاعل مع أجسمنا ومع أن العمل بالأدوية الكيميائية والعلاج بها لم يبدأ إلا مستهل القرن العشرين وأيهما أفضل أن نستخدم صناعه البشر من الأدوية الكيماوي أو صنعة الخالق

عاش الإنسان قرونا طويلة جدا من الحياة الكونية ؛ وكل اعتماده على منتجات الطبيعة التي جعلها الله لنا للعلاج ؛ التي أثبتت معظم الاختبارات العلمية والعملية مدى أهمية استخدام نباتاتها الطبية والغذائية والعطرية لعلاج كل الأمراض الشائعة ومن هذا المنطلق قمنا بعمل هذا الموقع لكي نلبي جميع طلبتكم ألعلاجيه والاستشارية

تحت أشراف / الدكتور قيس ألنظاري

 
 
 

 

 

 

 أيام و ساعات الدوام

يسعدنا زيارتكم على الاوقات التاليه

  • الفترة الصباحية
  • من السبت إلى الخميس من 8 صباحاً الى 1 مساءً
  • الفترة المسائية
  • من السبت إلى الخميس من 4 مساءً حتى 8 مساءً